مــــــــــنتدى الغمـــــــــــــــــــــاراب
اهلا بك زائرنا الكريم نسعى لان نكون الافضل فنحن نحتاج منك تقويمنا وتوجيهنا ان اخطأنا ،،،
نلفت انتباهك بأنك زائر غير مسجل لا تقراء وترحل أترك أثراً فضلاً قم بالتسجيل
مــــــــــنتدى الغمـــــــــــــــــــــاراب

 
الرئيسيةالرئيسية  بوابة الغماراببوابة الغماراب  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أيحتاج الحبُّ إلى عيد؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمرعبدالقادر
Admin


الدلو عدد المساهمات : 125
تاريخ التسجيل : 02/04/2012
العمر : 33
الموقع :

مُساهمةموضوع: أيحتاج الحبُّ إلى عيد؟!   السبت 20 أكتوبر 2012, 9:52 am

أيحتاج الحبُّ إلى عيد؟!




في كل عام تشغلني هذه العبارة: "عيد الحب"! وأتمعن في حال الشباب الذين يهرعون لشراء الورد الأحمر والهدية الحمراء على اختلاف اشكالها ليقدموها الى من يحبون من الجنس الآخر. وغالبيتهم لا يعرفون لماذا سمي بهذه التسمية وما حكاية "عيد الحب" في العالم الغربي الذي تعودنا جميعا ان ننظر اليه لنقتبس منه ما يفكر وما يفعل ونكرره دون فهم ودون أي رغبة في إطلاق علامة استفهام، فأصبح "عيد الحب"، جزءا من الأعياد التي يحتفل بها الشباب العربي دون ان يتساءل لماذا أصبح هذا اليوم عيدا للحب دون غيره، أو يفكر مع نفسه: بأن الشباب الغربي اتخذ من هذا التاريخ عيدا للحب، فمتى يقرر الشباب العربي ان يكون له عيد خاص لحبه يرتبط بواقعة او حدث نابع من واقعه ويومياته، متى يفكر ان يصنع لنفسه عيدا للحب؟! وأن يتخلص من تلك العادة المتأصلة فينا، وهي أن نكرر الغرب دون أن نصنع شيئا خاصا بنا كعرب وكمسلمين، متى نكون مبدعين؟!

في السنوات الماضية الاخيرة (وربما بحكم تغيير الاوضاع الديمقراطية)، أخذت هذه الظاهرة تشمل شرائح أخرى وتتوسع لتشمل الاب أحيانا أو الام وربما الاستاذ والمعلم وهي حركة مشاعرية لطيفة تثير في أجوائنا المتعبة بعض اللمسات الجميلة.

ما يزيد في حيرتي هذا العام، هو فكرة ان يكون للحب عيد؟!

العيد: هو فرحة تأتي بعد عناء لتضفي للنفس الانسانية شيئا من الجزاء السروري، كعيد شهر رمضان بعد عناء الصيام، وعيد الاضحى بعد مشقة الحج، وعيد الربيع بعد عناء الشتاء .. وهكذا دواليك، كل فرحة تأتي للانسان بعد عناء، تكون عيدا. ولذلك أشتق الانسان لنفسه أعيادا أخرى كعيد الام، عيد الجيش وغيرها رغبة منه في تقديس تلك المسميات وتكريمها لما قدمت له وللانسانية من عطاء.

فماذا يعني أن يختار الانسان للحبّ عيدا؟

هل يعني أن عامه كله عناء وتعب وجفاء فينتظر يوما (دوّنه الآخرون في التقويم)، ليفرح به عيدا للفرحة والراحة والعطاء؟! هل تصحرت مشاعر يومياته لينتظر يوما يخضر الحب فيها؟!

أم يا ترى نعجز عن الحب طوال العام، فنفتش عن يوم نعطي ونأخذ فيه الحب ليكون عيدا لنا؟!

وربما يكون الانسان طوال عامه، معطاءا، محبا، محسنا، فيختار يوما معينا ليجعله عيدا له يكافئ به نفسه على عطائه وقدرته العظيمة على الحب؟!

لماذا لا يكون كل يوم في حياتنا عيدا للحب؟!

نتصالح به مع أنفسنا ومع الآخرين.

نحبهم، نمنحهم ابتسامتنا.. مودتنا.. صدقنا.. خيرنا.. وفاءنا.. وقتنا.. مالنا، فنكون كالبيان المرصوص يشد بعضه بعضا.

هل نعجز عن ذلك؟

هل نبقى ننتظر يوما في كل عام، لنهدي الى من نحب وردة حمراء؟! لماذا لا نهدي لمن نحب كل يوم وردة أو ابتسامة أو كلمة طيبة، او صدق مشاعر، او انصاف من النفس، أو أي شيء يضفي على مسيرتنا الانسانية، تلك القدرة العظيمة التي منحتها السماء لنا فجعلتنا أكرم مخلوقاتها، قدرتنا على الحب والعطاء، تلك القدرة التي جمدناها وحولناها الى مناسبات واعياد نجامل بعضنا البعض الآخر فيها.

أتمنى في هذا العام، أن نعاهد بعضنا البعض، على ان تكون كل أيامنا حبّا، وكل حبنا، عيدا وخيرا للآخرين. فهؤلاء لا تفرحهم وردة حمراء في صباح يوم معين، بقدر ما يفرحهم وجودنا معهم طوال الوقت، واهتمامنا بهم وثقتنا وكل تلك المشاعر التي هم بحاجة إليها.

أحبائي! الحب لا يحتاج إلى عيد، فهو بحد ذاته عيد لمن يعرفه حق المعرفة. فلنتعلم كيف نهديه في كل يوم للآخرين.


تحيااااااااااااااتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
على عبدالقادر
Admin


السمك عدد المساهمات : 83
تاريخ التسجيل : 29/02/2012
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: أيحتاج الحبُّ إلى عيد؟!   الأحد 11 نوفمبر 2012, 6:21 pm

عيد الحب هو أحتفال او مهرجان للحب فى الهواء الطلق والتعبير عن كل ما يجيش بداخلك من مشاعر ،،، غالبا تبدا فيه قصص جديده لذا العام القادم يكون احتفال بعيد الحب هو احتفال بالعمر الذى مر عليهم وهم ينعمون بالحب








تحيااااااااااااااااااتك






صفحة جديدة 1









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://gamarap.msnyou.com
 
أيحتاج الحبُّ إلى عيد؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــــــــــنتدى الغمـــــــــــــــــــــاراب :: قسم الثقافي-
انتقل الى: